الأرانب الإخوة

الأرانب الإخوة

وَلَدَتْ أَرْنَبٌ عَشَرَةَ خَرَانِقَ صَغِيرَةً جَمِيلَةً، تَخْرُجُ مِنْ جُحْرِهَا كُلَّ صَبَاحٍ،

الأرانب الإخوة

فَتَجْرِي وَتَلْعَبُ مَعَ بَعْضِهَا قَلِيلًا وَتَرْتَضعُ أُمَّهَا، فَلَمَّا بَدَأَتْ تَكْبُرُ انْقَطَعَتْ عَنِ ارْتِضَاعِ أَمْهَا وَصَارَتْ تَأْكُلُ الْعُشْبَ وَالْحُبُوبَ.

الأرانب الإخوة

وَبَعْدَ أَيَّامٍ فَرَغَتِ الْأَرْضُ مِنَ الْعُشْبِ فَصَارَ صَاحِبُهَا يَرْمِي إِلَيْهَا بِقَلِيلٍ مِنْ حُبُوبِ الشَّعِيرِ لا تَكْفِيهَا،

الأرانب الإخوة

فَكَانَ كُلُّ خِرْنِقٍ يَتْرُكُ حُبُوبَ الشعير لاخْوَتِهِ الْخَرَانِقِ، وَلَا يَأْكُلُ مِنْهَا شَيْئًا مَحَبَّةً فِي إِخْوَتِهِ لتَأْكُلَهَا عِوَضًا عَنْهُ وَبَقِيَتْ حُبُوبُ الشَّعِيرِ عَلَى الْأَرْضِ فَنَدِيَتْ، وَنَزَلَتْ عَلَيْهَا أَمْطَارٌ فَنَسَتَتْ وَطَلَعَتْ أَعْشَابًا خَضْرَاءَ.

جَعَلَتِ الْخَرَانِقُ كُلُّهَا تَأْكُلُ مِنْهَا فِي كُلِّ يَوْمٍ حَتَّى تَشْبَعَ إِلَى أَنْ كَبُرَتْ وَصَارَتْ أَرَانبَ.

اَلْعِبْرَة مِنْ اَلْقِصَّةِ:

تَعَلَّمْنَا مِنْ قِصَّةِ اَلْأَرَانِبِ اَلْإِخْوَةِ اَلْقَصِيرَةِ عِدَّةَ عَبْر جَمِيلَةٍ لِلْأَطْفَالِ مِنْ أَهَمِّهَا اَلْإِيثَارُ فَكَانَ كُلُّ أَرْنَبٍ يُؤثرُ إِخْوَتُهُ عَلَى نَفْسِهِ وَيَبْقَى اَلْحُبُوبَ لِلْآخَرِينَ وَهِيَ صِفَةٌ جَمِيلَةٌ تُعَبِّرُ عَنْ حُبِّ اَلْأَخِ لِأَخِيهِ.

كَذَلِكَ رَأْينَا كَيْفَ كَانَتْ نَتِيجَةِ اَلْإِيثَارِ إِيجَابِيَّةً عَلَى جَمِيعِ اَلْأَرَانِبِ فَلِأَنَّ كُلّ أَرْنَبٍ كَانَ يَتْرُكُ اَلْحُبُوبَ لِلْآخَرِ كَانَ سَبَبًا فِي تَرْكِهَا حَتَّى تَنْمُوَ وَتُصْبِحَ حَقْلاً أخْضَرا يَكْفِي جَمِيعُ اَلْأَرَانِبِ حَتَّى عَاشَتْ كُلَّهَا فِي سَعَادَةٍ وَازْدِهَارٍ دُونَ أَنْ يَنْقُصَهَا اَلْأَكْلُ.