الفلاح الصبور

الفلاح الصبور

فصول قصة الفلاح الصبور:

• نشاط الفلاح.

• تأخر نزول المطر.

• حسن توكل الفلاح الصبور والنهوض للعمل.

• تساقط الأمطار وفرحة الفلاح.

الفلاح الصبور

يُحكَى فِي قَدِيمِ الزَّمانِ، أَنَّهُ كَانَ هُنَاكَ فَلاحٌ نَشِيطٌ وصبور، يَسْتَيْقِظُ فَجْرًا وَلَا يَتَوَفَّف عَنِ الْعَمَلِ الأَ كَيْ يَسْتَرِيح أَوْ يَتَنَاوَلَ الطَّعَامَ.

الفلاح الصبور

لكِنْ خِلالَ السَّنَوَاتِ الْأَرْبَعِ الْأَخِيرَةِ لَمْ تَتَسَاقَطِ الْأَمْطَارُ، فَكَانَتْ أَرْبَعَ سَنَوَاتٍ عِجَافٍ، الشَّيْءُ الَّذِي جَعَلَ الْعَدِيدَ مِنَ الْفَلاحِينَ يَتْرُكُونَ أَرْضَهُمُ وَيُهَاجِرُونَ إلَى الْمَدِينَةِ، وَمِنْهُمْ مَنِ أَضْطَرَّ إِلَى بَيْعِ أَرَاضِيهِ مُقَابلَ الْقَلِيلِ مِنْ المال وبالرغم من تلك الظروف الصعْبَةِ وَالْقَاسِيَةِ،

جَلَسَ الْفَلاحُ فَوْقَ صَخْرَةٍ وَأَخَذَ يُرَاقِبُ فَأَرًا، وَهُوَ يَبْحَثُ عَنْ قُوتِ يَوْمِهِ لِعِدَّةِ سَاعَاتِ، دُونَ أَنْ يَسْتَسْلِمَ وَلَوْ لَحْظَةً وَاحِدَةً، حَتَّى تَمَكَّنَ مِنَ الإمْسَاكِ بالخشرَاتِ فِي عِدَّةِ مُنَاسَبَاتٍ فَقَامَ الْفَلاحُ مِنْ مَكَانِهِ، وَأَخَذَ الْمِحْرَاثَ الخشيي، وَبَدَأَ يَحْرُثُ أَرْضَهُ بِنَشَاطِ.

الفلاح الصبور

وَاسْتَمَرَّ الْفَلاحُ عَلَى نَفْسِ الْمِنْوَالِ لِعِدَّةِ أَيَّامٍ، حَتَّى انْتَهى مِنَ الْحَرْثِ. وَاكْتَمَلَتْ فَرْحَةُ الْفَلَاحِ حِينَمَا تَسَاقَطَتِ الْأَمْطَارُ بغَزَارَةٍ، فَشَكَرَ اللهَ تَعَالَى عَلَى نِعْمَتِهِ مُتَذَكِّرًا مُتَابَرَةَ الْفَارِ الَّذِي لَا يَسْتَسْلِمُ.

الفلاح الصبور

اَلْعِبْرَة مِنْ اَلْقِصَّةِ اَلْقَصِيرَةِ ، اَلْفَلَّاحُ اَلصَّبُورُ:

وَاسْتَمَرَّ الْفَلاحُ عَلَى نَفْسِ الْمِنْوَالِ لِعِدَّةِ أَيَّامٍ، حَتَّى انْتَهى مِنَ الْحَرْثِ. وَاكْتَمَلَتْ فَرْحَةُ الْفَلَاحِ حِينَمَا تَسَاقَطَتِ الْأَمْطَارُ بغَزَارَةٍ، فَشَكَرَ اللهَ تَعَالَى عَلَى نِعْمَتِهِ مُتَذَكِّرًا مُتَابَرَةَ الْفَارِ الَّذِي لَا يَسْتَسْلِمُ. بني انصحك دائما بالتسلح بالصبر حسن التوكل على الله والعمل بنشاط وجد ولن تجد إلا ما يسرك.